العداء للأجانب في أوروبا

Feature image
11/05/2016

في ذروة واحدة من أكبر موجات العداء للأجانب في أوروبا ومن عدم الثقة في الآخر داخل مجتمعاتها، يفوز شاب، فقير المنبت باكستاني الأصل، بانتخابات منصب عمدة لندن متفوقا على مرشح ثري أبيض البشرة أرستقراطي التصنيف الاجتماعي، خريج أفضل مدارس وجامعات المملكة. هذا أجمل ما في الموضوع، في ذروة الشيء يتحقق نقيضه!