فرانسوا بوزيزي

Feature image
11/06/2017

في الوقت الذي ينعم فيه جمهور كبير من المسلمين بنعم الأمن و الأمان و الصوم في أجواء مريحة في شهر رمضان الكريم يكابد أخوة لهم في مناطق متفرقة من العالم معاناة إنسانية و ملاحقات أمنية و انتهاكات فظيعة من مجازر و اغتصاب و تشريد، و من هؤلاء مسلمي إفريقيا الوسطى الذين حل عليهم رمضان و هم يعيشون تحت وطأة التشريد و التقتيل و النزوح من مواطنهم الأصلية إلي عالم التيه في أدغال البلاد و بعض قري البلدان المجاورة.