منظمة الهجرة الدولية

Feature image
03/04/2016

بحسب منظمة الهجرة فإن معظم العراقيين الذين لجأوا إلى أوروبا كانوا قد وصلوا إلى نتيجة مفادها أن لا مستقبل لهم في العراق. والعديد منهم كانوا قد غادروا بالفعل بلداتهم التي سقطت تحت سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية، أو كانوا يعيشون في مناطق تشتعل فيها المعارك بين المسلحين والقوات الحكومية. ويبدو أن الترحيب الذي أبدته المستشارة الألمانية انجيلا ميركل باللاجئين كان عامل جذب للكثير من هؤلاء، الذين اتخذوا قرارات متسرعة ، مثل دوسكي، بتهريب عائلاتهم إلى اوروبا، قبل أن يتم إغلاق الطرق.