فكر

ختام فعاليات جائزة كتارا لشاعر الرسول صلى الله عليه وسلم

30 أبريل, 2018

0
مشاركة

اختتمت بالعاصمة القطرية الدوحة فعاليات الدورة الثالثة لجائزة كتارا لشاعر الرسول، صلى الله عليه وسلم، بتتويج الشعراء الستة الفائزين في فئة الشعر الفصيح وفئة الشعر النبطي، التي تنظمها المؤسسة العامة للحي الثقافي كتارا تحت شعار “تجمل الشعر بخير البشر”.

و فاز الشاعر المصري محمد إسماعيل سويلم في فئة الشعر الفصيح بقصيدته “وصايا النور” بينما فاز الشاعر الكويتي محمد المغيرفي الحربي في فئة الشعر النبطي عن قصيدته “كعبة العشاق” ونال كل منهما مليون ريال قطري (274.4 ألف دولار).

وستقوم لجنة جائزة كتارا لشاعر الرسول بطباعة ونشر القصائد الثلاثين المتأهلة في ديوان “30 قصيدة في مدح الرسول صلى الله عليه وسلم”، إضافة إلى تسجيل وإنتاج قرص مدمج “سي دي” للشعراء المتأهلين في استوديوهات “كتارا”.

وبلغ عدد المشاركات المرسلة للدورة الحالية 942 قصيدة، منها 853 قصيدة للشعر الفصيح، في حين وصل عدد القصائد المشاركة في فئة الشعر النبطي إلى 89 قصيدة.

وقال المدير العام لـ”كتارا”، خالد بن إبراهيم السليطي، في تصريحات سابقة: إن المشاركات تنوّعت من جميع الدول العربية وغير العربية، مسجلة تقدّماً ملحوظاً.

وتصل قيمة الجوائز الإجمالية إلى 4.2 ملايين ريال قطري (1.15 مليون دولار)، وذلك في فئتي الشعر الفصيح والشعر النبطي، بمعدل ثلاث جوائز لكل فئة.

وجائزة كتارا لشاعر الرسول صلى الله عليه وسلم هي جائزة سنوية أطلقتها المؤسسة العامة للحي الثقافي “كتارا” عام 2015 م وتعتبر أول نشاط ثقافي ـ ديني يُنظم على مستوى الوطن العربي، يهدف إلى اختيار أفضل المتسابقين في مديح الرسول وسيرته النبوية بأجمل القصائد مستخدمين كل الأدوات الشعرية وأساليب وتراكيب اللغة العربية للارتقاء بالحس الشعري والوصول إلى أبهى جماليات الشعر المتخصص.

وتسعى الجائزة إلى تعميق حب خاتم المرسلين في قلوب الأجيال المعاصرة، المحاطة بالكثير من الأفكار والتيارات التي تسعى للانحراف بهم عن طريق الهداية، وتشجيع المواهب الشابة.

كما تهدف الجائزة إلى  استثمار الشعر في إبراز رسالة الإسلام والتأكيد على أهميته في وحدة الأمة الإسلامية والعربية، وربط شباب الأمة بحضارتها ودعم الهوية العربية، وتعريف الجمهور بقيمة فن الشعر.

التصنيفات:

مشاركة

جميع الحقوق محفوظة لموقع اسلام اون لاين © 2018