شريعة

رحيل الشيخ عبدالقادر العماري

الشيخ عبدالقادر العماري

توفى اليوم القاضي القطري الشيخ عبدالقادر بن محمد بن عمر العماري أحد أبرز علماء قطر ومنطقة الخليج العربي.

ولد  الشيخ عبدالقادر بن محمد العماري في سنة 1935م وتلقى تعليمه الأولي في العلوم الشرعية على يد والده الشيخ محمد بن عمر العماري رحمه الله، وأخذ عنه الفقه الإسلامي وعلوم اللغة العربية.

التحق الشيخ العماري بكلية الحقوق بجامعة الخرطوم ودرس في قسم الشريعة وتخرج منها سنة 1957م، وكان من أبرز من درس عليهم : الشيخ علي حسب الله والشيخ أحمد الغندور والشيخ الصديق.

تلقى الشيخ العلم أيضا على يد العلامة الشيخ عبدالله بن زيد آل محمود رحمه الله والعلامة الشيخ أحمد بن حجر آل بوطامي البنعلي رحمه الله.

عين الشيخ العماري قاضياً في المحكمة الشرعية بقطر في عام  1969 وتدرج بالمناصب حتى وصل إلى درجة نائب رئيس محكمة وتدرج في المناصب إلى أن وصل إلى نائب رئيس محكمة الاستئناف، وأمضى أكثر من 3 عقود في القضاء الشرعي.

كان للشيخ العماري حضور ومشاركات في المجامع الفقهية ومنها مجمع الفقه الإسلامي بجدة كما شغل عضواً في هيئة الرقابة الشرعية بمصرف قطر الإسلامي وبنك قطر الدولي الإسلامي. كتب عدة مقالات في الصحف القطرية و المجلات العربية تختص بقضايا الواقع المعاصر من منظور شرعي كالمعاملات المصرفية وغيرها.

للشيخ عبدالقادر العماري رحمه الله بعض المؤلفات من أبرزها:

1- من أجل الإسلام.

2- المفيد في الزواج السعيد.

3- وأحل الله البيع وحرم الربا.

4- حوادث السير.

5- تأملات قرآنية.

7- منحة الرحمن في شهر رمضان.

8- شقائق الرجال.

9- بيع الوفاء والتورق  والعينة.

10- الإسلام دين الحنفية السمحة.

رحم الله الشيخ عبدالقادر العماري وتغمده بواسع رحمته إنا لله وإنا إليه رجعون.

المواد المنشورة في الموقع لا تعبّر بالضرورة عن رأي إسلام أون لاين