Feature image
06/07/2020

إن الجهد الشخصي في محاولة التجرد والتزام الموضوعية مهم جداً في جانب العلوم (الإنسانية).. وبما أن التجرد التام والموضوعية المطلقة،  يتعذر تحقيقهما بشكل كامل، فإن رفع الحساسية تجاه الانطباعات الشخصية إلى أقصى حد ممكن، هو المتوقع والمطلوب ممن يريد أن يصنع جزءاً من الإرث المعرفي، لا سيما في العلوم الإنسانية.

Feature image
30/06/2020

اﻣﺘﻦ اﷲ ﻋﻠﻲ ﺑﺼﺤﺒﺔ ﻓﻲ رﻣﻀﺎن ١٤٤١ ﺗﺪارﺳﻨﺎ ﺳﻮﯾًﺎ ﻣﻔﻬﻮم اﻟﺮﻓﻌﺔ ﻓﻲ اﻟﻘﺮآن، وﻛﻢ ﻛﺎﻧﺖ اﻟﻤﻔﺎﺟﺄة ﺑﺎﻟﻨﺴﺒﺔ ﻟﻨﺎ ﻋﺪد اﻵﯾﺎت اﻟﺘﻲ  ﺗﺘﻜﻠﻢ ﻋﻦ ﻫﺬا اﻟﻤﻔﻬﻮم، ﺑﻞ ﻻ ﺗﻜﺎد ﺳﻮرة ﻓﻲ اﻟﻘﺮآن ﺗﺨﻠﻮ ﻣﻦ ﻫﺬا اﻟﻤﻔﻬﻮم إﻣﺎ ﺑﺎﻟﻤﻄﺎﺑﻘﺔ أو اﻟﺘﻀﻤﻦ أو اﻹﻟﺘﺰام، وﺳﺒﺐ اﺧﺘﯿﺎرﻧﺎ ﻟﻠﻤﻮﺿﻮع، ﻣﺎ ﻧﺮاه وﻧﻌﯿﺸﻪ ﺟﻤﯿﻌًﺎ ﻣﻦ اﻟﻬﺰﯾﻤﺔ اﻟﻨﻔﺴﯿﺔ ﻓﻲ ﻣﺠﺘﻤﻌﺎﺗﻨﺎ، وﺳﺒﺒﻬﺎ اﻟﻤﺒﺎﺷﺮ

Feature image
22/04/2020

الحمد لله فارج الهم ومزيل الكرب ومذهب الحزن، وبه كل عوض، ثم هذه كلمات كتبتها لي ولجميع إخواني المسلمين ممن يطلع عليها، والله أسأل أن ينفع بها ويتقبلها.   الكلمة الأولى: في تعريف الهم والحزن والكرب، والفرق بينها. – الهم: يكون في الخوف مما قد يحصل من المكروه – الحزن : يكون على ما فات وحصل

Feature image
22/04/2020

لقد كشف فيروس كورونا كوفيد 19 حقيقة العالم بأسره، هذا العالم الذي تطاول في البُنيان، واستمرأ النعم بلا حمد أو شكران، كما انغمس في مستنقع المادية إلى أخمص قدميه بلا حدود، وافتتن بمتعه وشهواته إلى أن وقع في دركات البهيمية، حيث لبّى حاجات الجسد في إغفال تام للتوزان المطلوب بين الروح والجسد، أضِف إلى ذلك

Feature image
16/04/2020

يُعد الحصان العربي من أعرق سلالات الخيول في العالم وأغلاها ثمناً، ويرجع ذلك إلى عناية العرب بسلالات خيولهم الممتازة والمحافظة على أنسابها، مما جعلها أفضل الخيول الموجودة الآن في العالم، وكان العرب تحب الخيل كثيراً وتحرتمها، حتى أنهم كانوا يضربون بها الأمثال في العلم بالأمر بقولهم: الخيل أعرف بفرسانها, والمعنى أن الخيل قد اختبرت فعرفت

02/04/2020

هبة الرفاعي   اكتظت وسائل التواصل الاجتماعي على اختلافها بشتى التعليقات الباعثة على الضحك، وليس ذلك في أمر مضحك فكاهي، بل في بلاء يستشري في العالم كما النار في الهشيم، وقرار بالحجر المنزلي. وبدلاً من استغلال الوقت بما ينفع النفس، وجد البعض في الملهيات والمنكرات الأنس! بل وحث عليها. ولأن لنا في نبينا عليه الصلاة

1 2 3 17