الأزمة الاقتصادية

Feature image
06/04/2020

مع تصاعد تأثيرات فيروس كورونا، وهبوط أسعار النفط ، بدأت العديد من الدول في اتخاذ سياسات عاجلة لمواجهة الآثار المترتبة عن هذه الأزمات على اقتصادات الدول ، اختلفت هذه السياسات والإجراءات لكنها في أغلبها تدور حول سياسات ضخ السيولة في السوق لمساعدة البنوك على القيام بواجباتها ، و تسهيل حركة الاقتصاد. البنوك المركزية الآسيوية و الأوربية و الاحتياط الفدرالي الأمريكي تعيش حالة تأهب قصوى وتعكف على سياسات تدخل سريعة لتخفيف آثار الركود الاقتصادي على هذه الدول.