التحريم

Feature image
29/10/2019

عرف العالم الإسلامي شيوعًا في ممارسة الإجهاض وجدلا ممتدًا بين الداعين إلى تقنين تلك الممارسة وإضفاء الشرعية الدينية والاجتماعية عليها، وبين الرافضين لها انطلاقا من الخلقية الدينية والاعتبارات الأخلاقية، وهذا الجدل ليس حديثا فقد طرحت بعض النقاشات بشأنه في مفتتح القرن الفائت وحفزتها الأجواء الليبرالية التي سادت مصر، وافتتحها مقال رمسيس جبراوي المحامي "تحديد النسل: جسمك ملكك" الذي نشر في سبتمبر 1927 وأثار عددا من الردود.