السنن الإلهية

التفكير السُّنَنِي
09/06/2021

أكد القرآن الكريم في أكثر من موضع على أهميةَ الانتباه إلى سنن الله تعالى والاعتبار بها لكن ما أسباب غياب التفكير السُّنَنِي من حياتنا ؟

يونس ملال: نحتاج إلى جهود علمية وفكرية وتربوية لصناعة “العقلية السننية”
01/05/2019

أعتقد أن بيان حاجتنا إلى فقه "السنن الإلهية"، وإلى ترسيخ "الثقافة السُّننية"؛ أمرٌ لا يحتاج إلى تدليل أو تأكيد! فما كان حالنا على هذا النحو، إلا بسبب غياب هذا الفقه وتلك الثقافة.. وثمة جهود كثيرة لعلماء ومفكرين ودعاة بيَّنت أهمية "السنن الإلهية"، وضرورتها، ودورها في إحداث النهوض، والانعتاق من المأزق الحضاري.

السُّنن الإلهيَّة في مشروع الإمام محمَّد عبده التَّجديدي (1)
04/07/2017

ورد التَّعبير عن “السُّنن الإلهية” بصيغ ثلاثة في القرآن الكريم: أولها: صيغة المفرد مع نسبتها إلى المولى عزَّ وجلَّ : “سنَّة اللَّه”. وقد وردت هكذا في ثلاثة مواضع تكرَّرت فيها اللفظة في موضعين، ووردت بصيغة المفرد مرَّة واحدة في الآية رقم (38) من سورة الأحزاب : (مَّا كَانَ عَلَى النَّبِيِّ مِنْ حَرَجٍ فِيمَا فَرَضَ اللَّـهُ