صناعة الكتب

Feature image
20/01/2020

بسيوني الوكيل لقد كان للعرب تراث شعري يدل على اهتمامهم به، وقد كتبوا في عصر البداوة قبل الاستقرار على مواد مشتقة من صميم البيئة الصحراوية التي عاشوا فيها. فكتبوا على: العسب والكرانيف وهي أكثر المواد شيوعا واستخداما في الكتابة لتوافرها ولسهولة الحصول عليها. والعسب: هو أوراق جريد النخل الذي لا يتجاوز طوله قدما ونصف القدم