كتب المستشرقين في السيرة النبوية

تاريخ الإسلام وحضارته في مؤلفات كارل بروكلمان

أعمال المستشرق الألماني بروكلمان سدت فراغا في المكتبة الإسلامية، وقدمت للدارسين مادة علمية لا يمكن التقليل من أهميتها في دراسة الإسلام وتاريخه وحضارته

النبي ﷺ في مرآة كاتب فرنسي

قراءة في كتاب (حياة محمد) للكاتب الفرنسي إميل دِرْمِنْغَم، الذي صدر عام 1929م، وترجم إلى الإنجليزية، وقد عرض سيرة النبي صلى الله عليه وسلم، من الميلاد حتى الوفاة.

مراجعة كتاب  “إنسانية محمد .. وجهة نظر مسيحية “

إنسانية محمد يبرزها د.كريغ كونسيدين أستاذ علم الإجتماع بجامعة رايس في كتابه مبادى الرسول الكريم حول قضايا التعدديّة والتعايش ومناهضة العنصرية وانتصاره للمرأة واهتمامه بالعلم ونشر المعرفة

السيرة النبوية في كتابات المستشرقين

حظيت السيرة النبوية باهتمام الدارسين والمستشرقين الغربيين منذ وقت مبكر، فترجموا سيرة ابن هشام وعدد من كتب السير والمغازي، ووضعوا مصنفات عديدة حول سيرة نبي الإسلام، وممن أشهر من صنف في ذلك: جولدتسيهر ومونتجمري وات وجوستاف لوبون وستانلي بول وغيرهم، وبالنظر إلى غزارة ما كتبه المستشرقون وأهمية ما طرحوه في تشكيل الوعي الغربي بشأن نبي الإسلام صلوات الله عليه فإننا سنحاول في هذا المقال التركيز على نموذجين من الكتابات الاستشراقية في السيرة النبوية وهما لستانلي بول ومونتجمري، ومن خلالهما نتبين الإشكاليات المعرفية الاستشراقية في التعامل مع السيرة النبوية.

محمد ﷺ مشتهى الأمم

صدر ضمن منشورات المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة "إيسيسكو"، كتاب جديد باللغة العربية، يقع في 239 صفحة من القطع المتوسط، بعنوان: "محمد صلى الله عليه وآله وسلم، مشتهى الأمم"، من تأليف الأستاذ محمد عبد الشافي القوصي.