التثليث

Feature image
23/10/2019

"إن ثمة حدًّا أدنى لا بد أن يتفق عليه المسلمون والمسيحيون، وهو: "شهادة ألا إله إلا الله وأن محمدا نبي ورسول الله إلى العالمين".. هذا ما يراه مطران بيروت السابق الأب حداد.. الذي يضيف: "إذا لم يتيقن المسلمون بأن المسيحيين لا يؤمنون بثلاثة آلهة بل بإله واحد؛ فلا يمكن للمسلمين أن يقبلوا بحوار مع المسيحيين، ولا يوجد شيء يمنع بأن يعترف المسيحيون بأن محمدا نبي؛ فمحمد كان السبب في أن يؤمن بالله مليارات الأشخاص منذ بعثه حتى الآن.. فلماذا نبخل عليه بصفة نبي؟".