عالمات

ست الوزراء بنت المنجَّى .. شيخة الملوك والقادة
15/05/2018

إن المذاهب الفقهية من مآثر هذه الأمة، من حيث الفكر والرؤية والاستنباط، وكانت من أعظم الرحمات لها، حتى يكون الناس في سعة من أمرهم. وقد حاول البعض أن يصور العلاقة بين المذاهب الفقهية بأنها كانت متوترة، وأن التعصب لها كان هو السمة الغالبة والأصيلة. فيأتي بشاذ الأقوال من المذاهب التي يقدح بعضها في بعض مثل:

زينب بنت الإسعردي .. الطوافة في البلاد
06/05/2018

قديمًا كانت القبائل والعائلات والأسر تتحرك بين البلاد فلا يمنعها مانع، إذ إن مفهوم الأمة الواحدة كان أكبر من الحدود، والمسلم والعربي كان يعتبر أي بلد تحت حكم المسلمين من بلاده التي يمكن أن ينتقل إليها، بل ويستقر ويعيش فيها. فتجد الكردي يعيش في مصر، والمغربي يعيش في الشام، والحبشي يعيش في الجزيرة العربية… إلخ.

كريمة القرشية .. طويلة الروح على الطلبة
30/04/2018

على طالب العلم حقوقٌ واجبة تجاه أساتذته وشيوخه من التأدب في حضرتهم، وحسن الإنصات لهم، وتوقيرهم، وعدم الجدال معهم، والصبر على جفوة قد تصدر منهم… إلخ. وعلى المشايخ والعلماء أن يصبروا على تلامذتهم، وأن يوسِّعوا صدورهم لهم، وأن يرفقوا بهم. فهناك من المشايخ والعلماء من هو سريع الغضب على تلامذته، عنيف في ردوده عليهم، ولا

ترقية المرأة
19/04/2018

في العصور الوسطى في أوروبا كانت النظرة الدينية للمرأة نظرة كلها ازدراء؛ إذ “كانت نظريات رجال الكنيسة -بوجه عام- معادية للمرأة؛ فقد غالت بعض قوانين الكنيسة في إخضاعها، لكن كثيرًا من مبادئ المسيحية وشعائرها رفعت من مكانتها. وكانت المرأة في تلك القرون لا تزال في نظر القساوسة وعلماء الدين كما كانت تبدو لكريستوم (شرًّا لا

المرأة ورواية الحديث
02/11/2017

سابقت المرأة الرجال في طلب العلم وربما سبقتهن وانفردت دونهن فمن الأحاديث التي لا يعرف أنه قد رواها إلا النساء