إبراهيم

الحجاج القرآني ..إبراهيم عليه السلام أنموذجا ( 3 )

استمر إبراهيم – عليه السلام – في مناظرة قومه و إبطال عقيدتهم ، ونقض حججهم في استحقاق الكواكب والنجوم للعبادة من دون الله ،وترقى معهم في الاستدلال و الجدال شيئا فشيئا ليحملهم على الاستماع والإنصات، وقبول رأيه و منطقه في النزال العقلي . فبعد أن ذكر الكوكب والقمر وأبطل أحقيتهم بالربوبية . قال : (فَلَمَّا

الحجاج في القرآن .. إبراهيم عليه السلام أنموذجا ً( 1 ) .

تميز أنبياء الله – عليهم السلام – جميعا بالقدرة على سرد الحجج. ومن بينهم نبي الله إبراهيم عليه السلام الذي تربع على عرش المحاجة والجدال بالحسنى.